مدونة "الثورة نيوز - عاجل": اعتبر الرئيس السابق للجمهورية التونسية محمد المنصف المرزوقي، أن الجدار العازل الجاري إنشاؤه على الحدود التونسية الليبية لا يختلف عن جدران مماثلة بنيت في السابق في فرنسا وألمانيا والجزائر، وهي حلول "سهلة ومضحكة أثبتت فشلها" وفق تعبيره.
وتحدث المرزوقي على هامش احتفال حزب المؤتمر من أجل الجمهورية بـ14 سنة على تأسيسه، عن قانون مكافحة الإرهاب الذي تمت المصادقة عليه في مجلس نواب الشعب، حيث قال إن التعامل مع هذه القضية لا يكون أمنيا وإنما يجب معالجة الإرهاب من نواحي اقتصادية واجتماعية وتربوية إضافة إلى استغلال الجوامع لنشر أفكار معتدلة وتفادي المس من حقوق الإنسان، ومن ثم دعم الأمن والجيش.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": بقلم سمير الوافي - محنة السجن العابرة كانت غربالا لأصدقائي واختبارا لعلاقتي بهم...ولا أستثني من ذلك السياسيين الذين خاب ظني في بعضهم وهم قلة من الذين لا يربطون مع الغير علاقات بل صفقات ولا يملكون مبادئ بل مصالح... وقد وجدت في بروفيلي في الفايسبوك رسالة مؤثرة ورائعة...وصلتني في غيابي حين كنت في السجن ولم أطلع عليها سوى الآن...وهي من بين رسائل أخرى كثيرة ارسلها سياسيون وناس عاديون في فترة سجني لتبقى ذكرى جميلة ومعبرة...
الرسالة التي اخترتها وأثرت فيا وصلت الى بروفيلي ليلة العيد...وهي ليلة قاسية على كل سجين...وقد أرسلها لي الاستاذ والصديق العزيز عمر صحابو السياسي والاعلامي المعروف...كتبها في لحظة وفاء حين تذكرني في تلك الليلة المميزة...وهذا نصها كما وجدتها بعد خروجي من السجن أقوى...
اخي العزيز سمير
في يوم العيد احببت ان أكون لجانبك في سجن اعرف شخصيا مدى ضيقه لمن احب الحياة و الحرية و الإبداع مثلنا, احببت ان اقاسمك ابتلائك لأني مررت من هناك و انشرح صدري كلما استأنست بصديق اشعر أنه يحبني لحقيقتي الإنسانية لا غير....فهنيئا لك بهذا الإمتحان و الله لن تخرج منه الا عزيز الذات و مكتمل الصفات ... قريبا سنلتقي و كأن شيئا لم يكن ....
و لا تحزن أخ البلية فالله ألطاف خفية...
أخوك عمر صحابو
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": بعد فترة هدوء تواصلت منذ أواخر شهر رمضان لم تسمع فيها أصوات هدير الطائرات وقصف المدافع وهي تدك معاقل المجموعات الإرهابية بجبال القصرين التي تحولت إلى مناطق عسكرية مغلقة بكل من الشعانبي والسلوم وسمامة ومغيلة وتويشة ولجرد وبيرانو، عاد الجيش الوطني مؤخرا لاستهداف بعض هذه المرتفعات بالقصف الجوي والمدفعي وخاصة في جبال سمامة ومغيلة وتوشة (معتمية العيون) مما تسبب مع ارتفاع درجات الحرارة التي تجاوزت الأربعين في اندلاع حرائق ضخمة على مساحات كبيرة ظلت نيران لهيبها ودخانها الكثيف تتصاعد دون التدخل لإطفائها وهو ما أدى إلى تغطية سماء القرى المجاوة لها بسحب من الدخان، مما اثر على نسق حياة متساكنيها الذين أصبحوا يعيشون معاناة كبيرة من جراء اضطرارهم لتنفس ثاني اكسيد الكربون خصوصا مع فقدان المياه الكافية وحيرة من اقتراب النيران من مساكنهم وحقولهم.
وقد تحدث المدير الجهوي للحماية المدنية بالقصرين العقيد كمال المليتي لصحيفة "الصباح" التونسية عن هذه الحرائق فقال بأنه يتعذر على رجال الحماية دخول الجبال المذكورة لإخماد النيران لان الحرائق توجد داخل المناطق العسكرية المغلقة التي يحجر المرور إليها مؤكدا انه إذا حصل تدخل فانه لا يكون إلا بالطائرات في صورة ما قرر الجيش الوطني ذلك، كما علمنا من مصادر بإدارة الغابات بالقصرين أن أعوانها وشاحناتها لا يستطيعون بدورهم الوصول إلى أماكن الحرائق لإطفاء النيران المستعرة فيها لنفس الأسباب ولتواجدها داخل حدود مناطق او عمليات عسكرية .. من جهة أخرى علمنا أن ترك النيران تنتشر في مساحات كبيرة من الجبال المذكورة قد يكون بداية مرحلة جديدة في محاربة الإرهاب بمرتفعات القصرين الوعرة والكثيفة الأشجار وهي إشعال الغابات التي يتخذ منها الإرهابيون معاقل لهم للكشف عن مخابئهم وحرق ما لديهم من أغطية وحشايا ومؤونة وإجبارهم على الخروج من جحورهم حتى يكونوا في مرمى نيران وحدات الجيش الوطني خصوصا وان كثافة الحرائق وحرارة الطقس ستجعلهم يعيشون عطشا لا يطاق، كما تشير تسريبات أخرى إلى أن احتراق أجزاء من الجبال المذكورة سيجبر بعض سكانها من المتعاونين عن قصد او تحت الترهيب مع المجموعات الإرهابية عن الانتقال من مناطق استقرارهم على تخوم المناطق العسكرية المغلقة والبحث عن أماكن أخرى أكثر بعدا عنها بما يساعد على تضييق الخناق على الإرهابيين وقطع سبل الحصول على المؤونة أمامهم.
هذه الإستراتيجية التي تم تطبيقها في السنة الفارطة في مرتفعات الشعانبي وأعطت أكلها تعطي الأولوية لمحاربة الإرهاب على الجانب البيئي والثروة الحيوانية والقبول بالتضحية بحرق الغابات والغطاء النباتي عموما والحيوانات التي تعيش فيها مقابل اجتثاث الإرهابيين نهائيا والقضاء عليهم في جبال القصرين التي تحولت منذ أواخر 2012 إلى معاقل لكتيبة عقبة بن نافع ومشتقاتها من التنظيمات الإرهابية، مع السعي إلى العودة للاهتمام بالناحية البيئية وإعادة تشجير المساحات المحروقة وتوطين الحيوانات من جديد فيها بعد الانتهاء كليا من الحرب على الإرهاب، ونشير إلى انه لما كانت وحدات عسكرية تقوم بعمليات تمشيط صباح أمس الخميس بمرتفعات جبل سمامة القريبة من قرية "الوساعية" التابعة لمعتمدية سبيطلة للبحث عن أي عناصر إرهابية قد تكون أجبرتها النيران على الفرار انفجر لغم ارضي عند مرور عربة عسكرية أسفر في حصيلة أولية عن إصابة 3 جنود تم نقلهم إلى المستشفى الجهوي بالقصرين احدهم أكدت مصادر طبية أن حالته حرجة نوعا ما.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أقر الاتحاد الأوروبي منح تونس دعما ماليا بقيمة 116.8 مليون يورو، من أجل تعزيز قدراتها الأمنية في مواجهة التهديدات، مع تصاعد خطر الجماعات المسلحة المتشددة.
وقالت المفوضة الأوروبية في بيان بموقعها على الإنترنت: "أقر الاتحاد الأوروبي الجزء الأول من برنامج مساعداته السنوية لتونس بمبلغ إجمالي قدره 116.8 مليون يورو". وأضاف أن الدعم يهدف لتعزيز الأمن ودعم التنمية الاقتصادية والاجتماعية والجهوية في البلاد.
ونقل الموقع عن مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي فدريكا موغريني قولها، إن وجود "تونس قوية وديمقراطية هو أمر حيوي لضمان استقرار الجوار الأوروبي".
وأضافت أن إقرار منح الجزء الأول من الدعم بسرعة لتونس إشارة واضحة إلى أهمية أن تبقى تونس مثالا يحتذى. وتشعر تونس بالقلق بشكل خاص إزاء المتشددين القادمين من ليبيا، حيث رسخ "تنظيم الدولة" موطئ قدم له، وسط الفوضى الناجمة عن سيطرة ميليشيات "فجر ليبيا" على العاصمة طرابلس.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أفادت صحيفة "النهار" الجزائرية أن قوات الجيش الشعبي الوطني أطلقت بحر الأسبوع حالة إستنفار قصوى قرب الحدود الجزائرية المغربية خاصة بنقاط التماس التي تفصل دوائر مرسى بن مهيدي باب العسة و مغنية أقصى غرب تلمسان عن التراب المغربي على حسب ما أفادت به مصادر أمنية رفيعة المستوى للنهار و هذا عقب ورود معلومات إستخباراتية تفيد بتواجد 200 داعشي قرب الحدود الجزائرية ينتظرون الفرصة السانحة للتسلل إلى أرض الوطن من أجل التنسيق مع الخلايا الإرهابية النائمة بالجهة الغربية لتأسيس ما يسمونه "جند الخلافة " بعد فشلهم سابقا في إنجاح هذا المخطط جراء تفطن قوات الجيش لهم آنذاك و نسف أحلامهم في المهد بولايتي تيزي وزو و سكيكدة حيث كان التنظيم الإرهابي السابق يمارس الدعاية لمبايعة "جند الخلافة " و الإنضمام إليه على نطاق واسع إنطلاقا من منطقة الوسط إلى شرق البلاد و غربها.
لكن فشل تنظيم الدولة في البقاء طويلا بتونس و ليبيا خلال هذه الفترة عجل بعودة 200 مقاتل من هذا التنظيم إلى بلده الأصلي في المغرب و نتيجة تضييق الخناق عليهم و تفكيك عدد من الخلايا التي ينتمون إليها بالناظور و مناطق متفرقة بالمملكة المغربية خلال ظرف وجيز سارع المقاتلون المشار إليهم إلى الإستنجاد بالأدغال و المخابئ الغابية الواقعة بين الجزائر و المغرب للإحتماء ضد مطاردات الأمن على أمل أن تمد لهم الخلايا الإرهابية النائمة بالجهة الغربية يد العون للدخول إلى التراب الجزائري من خلال تخصيص عناصر ينشطون في مجال دعم الإرهاب لمدهم بالمعلومات عبر الفايسبوك قصد الإلتقاء في مكان ما على الحدود الجزائرية المغربية و تسريبهم إلى مناطق النشاط الإرهابي واحدا تلوى الآخر و هي المعطيات التي عجلت بوضع خطة أمنية محكمة على نقاط التماس الجزائرية المغربية مع إطلاق حملة تمشيط واسعة بالمروحيات و إنزال مكثف لقوات الجيش هنا و هناك لقطع الطريق أمام محاولات التسلل التي لا يستبعد أن تتم بتواطؤ شبكات تهريب المخدرات التي سبق منذأسبوع و أن فككت قوات الدرك الوطني بالتعاون مع الجمارك واحدة من أخطرها بحكم ضبط مسدس ناري مشحون بالرصاص و مهيأ للإستعمال لدى أحد عناصرها المنحدر من مغنية و يكون هذا السلاح الناري مؤشر على فتح جبهة جديدة لتهريب الأسلحة الحربية التي تقف وراءها تنظيمات مغربية مسلحة تكون على إرتباط بداعش كما تم القبض في نفس الإطار على 3 عناصر كانوا على إرتباط بداعش عبر شبكة التواصل الإجتماعي شمال و غرب تلمسان حيث أوقف أخرهم بمحطة قطار بعد ترصده لفترة طويلة من طرف قوات الأمن المختصة في مكافحة الإرهاب و تم إحالة هؤلاء المشتبه فيهم على مصالح الإستعلامات التابعة للأمن العسكري قصد معرفة دواعي التهم المنسوبة إليهم و سبب إرتباطهم بداعش خلال هذه الفترة بالذات أيام فقط من تسريب تنظيم "الدولة " لمقطع فيديو يتوعد فيهم الجزائريين بالذبح و سفك دمائهم بأبشع الطرق .
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": تعرضت القوات السعودية لكبر عدد من الخسائر البشرية في يوم واحد منذ اندلاع الحرب مع الحوثيين، فقد قتل 3 من رجال حرس الحدود وما يعرف بـ "كتيبة المجاهدين السعوديين"، واصيب 8 أخرين اثر اطلاق الحوثيين قذائف صاروخيه تجاه مركزي الطوال بمنطقة جازان ، والمسيال بقطاع ظهران الجنوب بمنطقة عسير، وأعلن الحوثيون عن قصف موقع "عليب" العسكري في "عسير" وإصابة عدد من الجنود السعوديين، طبقا لقناة المسيرة التابعة لهم.
وقال المتحدث الأمني لوزارة الداخلية -طبقا لبيان بثته وكالة الانباء السعودية الرسمية - بأنه "عند الساعة العاشرة وعشرين دقيقة من صباح اليوم الجمعة الموافق 15 / 10 / 1436 هـ ، تعرض مركز المسيال بقطاع ظهران الجنوب بمنطقة عسير لقذائف عسكرية كثيفة من داخل الأراضي اليمنية، حيث تم التعامل مع الموقف بما يقتضيه وذلك بالتصدي للعدوان ، والتنسيق مع القوات البرية للتعامل مع مصادر إطلاق القذائف بالأراضي اليمنية، تدمير منصات إطلاق القذائف ، والسيطرة على الموقف".
وقال البيان "نتج عن ذلك استشهاد العريف أحمد جعفر حسن المجيشي ، والجندي أول محمد علي ياسين العمري ، والجندي أول حسن ناصر محمد بشيري تغمدهم الله بواسع رحمته وتقبلهم في الشهداء ، كما تعرض (7) سبعة من رجال حرس الحدود للإصابة وتم نقلهم إلى المستشفى ".
وفي بيان ثان بثته الوكالة السعودية للمتحدث الأمني لوزارة الداخلية، قال فيه " بأنه عند الساعة التاسعة من صباح اليوم الجمعة الموافق 15 / 10 / 1436 هـ تعرضت دورية مساندة من قوة المجاهدين بقطاع الطوال بمنطقة جازان لمقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية مما نتج عنه استشهاد أحد أفرادها / خالد مساوى حمدي تغمده الله بواسع رحمته وتقبله في الشهداء ، وإصابة زميله ونقله الى المستشفى ".
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": كشف البيانات الصادرة من وزارة الداخلية السعودية خلال الأيام الماضية أن "وزارة الداخلية" هي التي تقود مهمة الحرب ضد الحوثيين، وليس وزارة الدفاع، ووزيرها "محمد بن سلمان" الغائب على الدوام، والمشغول بالسفر والرحلات والجولات العربية والدولية، وحفلاته الصاخبة في "باريس" و"كان"، وجولات الشراء في شارع الشانزلزيه، وعلاقاته التي توطدت بشكل "غير مسبوق" مع "أبناء زايد" على حساب ولي العد نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية محمد بن نايف، الذي لديه نفور شديد من "ولاد زايد" الذين تهجموا على والده "الأمير نايف" بألفاظ منحطة وبذيئة, وفق تقرير لصحيفة "شؤون خليجية".
"محمد بن سلمان" لم يعد يهمه الحرب في اليمن, ولم يعد كما يذهب الى مركز العمليات وتلتقط له الصور داخلها، أو يلتقي بالقادة العسكريين، كل همه الآن "الشراهة" في جمع الأموال، والسيطرة على الميزانية، وشركة أرامكو وعائدات النفط، وإبرام الصفقات مع روسيا وفرنسا والولايات المتحدة، وكانت زيارته الأخيرة للقاهرة والاحتفاء عير المسبوق من الانقلابيين به، كان مهد له "محمد وعبد الله" بن زايد على حساب "بن نايف"، وأظهر السيسي خنوعه للأمير الشاب المتهور ليرضي غروره، حتى يسيطر عليه عسكر مصر كما فعلوا مع "متعب بن عبد الله".
"بن سلمان" انشغل بتوقيع بروتوكولات ثقافية وإعلامية وتقنية وفنيه، في موسكو وباريس والقاهرة، وسجل غياب شبه تام في السعودية بسبب زياراته المتعددة والمتكررة, والغير مسبوقة من "وزير دفاع" بلاده في حالة حرب، والمفترض إن يكون مع قيادات جيشه، وبينهم وفي غرف العمليات يتابع ويوجه ويصدر القرارات.
النتيجة أن الحوثيين قويت شوكتهم، وبدأوا يأخذون زمام المبادرة، فبعد الهزيمة التي لحقت بهم في عدن، وانسحابهم من المطار والميناء ومن وسط عدن والإحياء الإستراتيجية,وصار وتحرير قاعدة "العند" الإستراتيجية بين قوسين أو أدنى، أخذوا الآن يمطروا جنوب السعودية بالصواريخ، ويوقعون أعداد من القتلى والمصابين، وشهد اليوم ألجمعه أكبر خسائر في صفوف الجنود السعوديين، 4قتلى و8مصابين، والسؤال "أين بن سلمان وزير الدفاع؟"، الاجابه "غائب" و"مشغول" "وشره في نهب الأموال" وغاص في وحل الحفلات والجولات الترفيهية، وسط "جوقة" الخويان والمنتفعين المحيطين به.
البيان الصادر من وزارة الداخلية السعودية اليوم يكشف غياب وزير الدفاع "بن سلمان"، فقد أكد بيان وزارة الداخلية " بأنه عند الساعة العاشرة وعشرين دقيقة من صباح اليوم الجمعة الموافق 15 / 10 / 1436 هـ ، تعرض مركز المسيال بقطاع ظهران الجنوب بمنطقة عسير لقذائف عسكرية كثيفة من داخل الأراضي اليمنية ، حيث تم التعامل مع الموقف بما يقتضيه وذلك بالتصدي للعدوان ، والتنسيق مع القوات البرية للتعامل مع مصادر إطلاق القذائف بالأراضي اليمنية ، وتم تدمير منصات إطلاق القذائف ، والسيطرة على الموقف" !!
فالموضوع خاص بالحرب ومواقع عسكرية، والقوات البرية التابعة لوزارة الدفاع، والمفترض أنه يصدر من وزارة الدفاع لا من وزارة الداخلية، وانه طبقا للبيان "نتج عن القصف استشهاد العريف أحمد جعفر حسن المجيشي ، والجندي أول محمد علي ياسين العمري ، والجندي أول حسن ناصر محمد بشيري، كما تعرض (7) سبعة من رجال حرس الحدود للإصابة وتم نقلهم إلى المستشفى "، وطبقا للحوثيين فقد تم قصف موقع "عليب" العسكري في "عسير" وإصابة عدد من الجنود السعوديين، كما جاء في "قناة المسيرة التابعة للحوثيين.
وفي بيان ثان لوزارة الداخلية السعودية اليوم -ألجمعه- بثته وكالة الإنباء السعودية الرسمية "صرح المتحدث الأمني لوزارة الداخلية بأنه عند الساعة التاسعة من صباح اليوم الجمعة الموافق 15 / 10 / 1436 هـ تعرضت دورية مساندة من قوة المجاهدين بقطاع الطوال بمنطقة جازان لمقذوف عسكري من داخل الأراضي اليمنية مما نتج عنه استشهاد أحد أفرادها / خالد مساوى حمدي تغمده الله بواسع رحمته وتقبله في الشهداء ، وإصابة زميله ونقله الى المستشفى"، فبيانات الحرب صارت الآن تصدر من وزارة الداخلية في ظل غياب "بن سلمان" وزير الدفاع؟
وقالت قناة المسيرة، إن ميلشيات الحوثي والقوات الموالية لهم، قصفوا اليوم -ألجمعه-، موقع "عليب" العسكري السعودي في "ظهران عسير"، بأكثر من 20 قذيفة، وذكرت القناة، أن القصف أسفر عن احتراق مخزن أسلحة في الموقع السعودي، والية عسكرية، بالإضافة إلى قتل وإصابة عدد كبير من الجنود السعوديين (لم تحدد عددهم)، وكانت قناة المسيرة قد ذكرت، أمس أن قوات الحوثيين واللجان الشعبية، قصفوا، مساء اليوم الخميس، موقع " القائم " العسكري في محافظة "جازان" السعودية ، بـ11 صاروخاً.
وأعلن الحوثيون أن قواتهم تعزز مواقعها في مدينة الضالع، جنوبي اليمن، بعدد من المسلحين و الآليات العسكرية القادمة من محافظتي إب وذمار، وسط البلاد وفقاً لشهود عيان، وقال مصدر محلي، في مديرية "بيحان"، بمحافظة شبوة، إن الحوثيين قصفوا قرية "لحمر" بمديرية مودية بمحافظة أبين (جنوب اليمن)، بالأسلحة الثقيلة، وفجروا منزل أحد عناصر المقاومة الشعبية (تابعة للرئيس اليمني، عبد ربه منصور هادي).
وأفاد المصدر أن المنزل الذي تم تفجيره، يقع في قرية "لحمر"، المطلة على "وادي خير"، المحاذي لمدينة بيحان، من الناحية الغربية، مضيفاً "إن الحوثيين نهبوا سيارة صديقه ويدعى، وليد الخلبي، واعتقلوا آخر يدعى، هيثم عبد الرزاق وبره.
واعتبر المصدر، أن ما قام به الحوثيون "جاء رداً على مقتل 7 من مسلحي الحوثيين إثر كمين نصبته لهم المقاومة الشعبية في بيحان، ليلة أمس الثلاثاء"، مؤكداً أن المقاومة نصبت كمينًا لدورية تابعة لمسلحي الحوثي، أثناء مرورها في طريق المدينة، وقتلت جميع أفرادها.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": نشرت صحيفة "الأخبار" اللبنانية، ما يفيد أن رئيس مكتب الأمن القومي السوري اللواء علي المملوك زار الرياض والتقى ولي ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، بوساطة روسية. طرحت الخلافات على الطاولة. ونوهت الصحيفة إلى أن اللقاء كان لمجرد المصارحة والاتفاق على التواصل، مؤكدة أن وزير الدفاع السعودي أوضح للملوك أن أساس مشكلة السعودية مع سوريا هو تحالفها مع إيران.
وفي التفاصيل أوضحت الصحيفة أن طائرة روسية خاصة، على متنها نائب رئيس الاستخبارات الروسية، حطت في مطار دمشق الدولي، وأقلّت علي مملوك إلى مكتب محمد بن سلمان في العاصمة السعودية، حيث عقد اللقاء في حضور رئيس الاستخبارات السعودية صالح الحميدان.
وأشارت إلى أن المسؤول الروسي افتتح اللقاء بمطالعة حول وضع المنطقة والخطر الذي بات يشكّله الإرهاب على دولها، وضرورة تعاون الجميع لمواجهته. بعدها، تحدث مملوك معربا عن الأسف لأن التواصل بين البلدين بات يحتاج إلى وساطة.
وقال مملوك خلال اللقاء إن سوريا والسعودية ومصر لطالما شكّلت ثقلا في النظام العربي، وكانت علاقاتنا طيبة على الدوام، بحسب "الأخبار".
وأكدت الصحيفة أن علي مملوك حمّل السعودية المسؤولية الكاملة عن كل ما جرى في سوريا من تدمير وتخريب ودعم للإرهاب وتمويله، وشراء ذمم بعض العشائر منذ وقت طويل وتشجيع الانشقاق في الجيش السوري.
وقال مملوك ـ بحسب الصحيفة ـ إن السياسة السعودية اتّصفت دائما بالحكمة والعقلانية، ووجه عتابه لابن سلمان قائلا: "فكيف تمشون وراء مشيخة قطر التي كان دورها تخريبيا من تونس إلى ليبيا ومصر وغيرها، ومن هي قطر لتدير السياسة السعودية والسياسة العربية؟"
وأشارت إلى أن مملوك ذكّر السعودية بالتعاون معها في كل الملفات، وخاصة الملف اللبناني في لبنان، قبل أن تغير السعودية سياستها في كلا البلدين.
وأكد مملوك أن سوريا بالرغم من مسؤولية السعودية عن كل ما حصل في سوريا، إلا أنها لم تتعرض للسعودية كدولة في تعاطيها السياسي والإعلامي، على ذمّة "الأخبار".
وقالت إن مملوك ختم حديثه لوزير الدفاع السعودي بالتأكيد أن الوضع الميداني في سوريا متين، مطالبا أن تغير السعودية وجهة نظرها وتعاطيها مع ما يجري.
وأضافت صحيفة الأخبار أن محمد بن سلمان قال لمملوك بعد أن أنهى حديثه: "في كثير من الأوقات كانت لديكم فرصة لإصلاح الأمور، لكنكم لم تستمعوا إلى صوت شعبكم".
ووفقا للصحيفة أكد ابن سلمان أن مشكلة السعودية الأساسية مع سوريا هي أنها "مشت وراء إيران التي نخوض معها صراعا كبيرا على مستوى المنطقة، ورضيتم أن تكونوا جزءا من الحلف الإيراني الذي نرى أن له أطماعا في المنطقة تهدّد كياناتنا".
وأشار ابن سلمان إلى أن النظام السوري مشى وراء حزب الله في لبنان الذي يسير في ركاب إيران، والذي يريد السيطرة على لبنان وتحويله إلى محميّة إيرانية.
وختمت "الأخبار" تقريرها بالقول إن التقييم الأولي لا يظهر أي نتائج بعد "اللقاء المعجزة"، مشددة في الوقت نفسه على أن ميزته الوحيدة أنه عقد وأنه يشكّل نافذة فرصة، حتى لو لم يصل إلى نتائج في الوقت الحاضر.
وأشارت الصحيفة إلى أن مدير الإدارة العامة للمخابرات السورية اللواء ديب زيتونة موجود في موسكو منذ فترة لمتابعة تفاصيل لها علاقة بهذا الموضوع.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أكد المغرد السعودي مجتهد وصول الملك سلمان بن عبد العزيز إلى طنجة بالمغرب، ناقلا تأكيد هواة رصد الطائرات على وصول 5 طائرات بوينج 747 وعدد من طائرات هيركوليز إلى طنجة بالمغرب ومغادرة طائرات أخرى لجدة، مشيرا إلى أن الملك ربما يغادر إلى أمريكا للعلاج من مشاكل في الظهر والقلب خلال أيام أو أسابيع بعد أن يستكمل الاستعداد في أمريكا وتصبح الظروف مواتية.
وكان مجتهد قد نشر في تغريدات سابقة له أنباء تفيد بمغادرة الملك سلمان فجأة من مكان إقامته في كان بفرنسا إلى طنجة وذلك بعد أن كان يفترض أن يبقى في كان من 15 إلى 20 يوما.
وبين "مجتهد" أن رحلة الملك سلمان إلى أمريكا تأجلت عدة مرات خوفا أن تتزامن مع ظروف سياسية تستدعي مقابة مسؤولين أمريكان وهو في وضع عقلي غير لائق وهو ما لا يمكن التستر عليه، ولذلك جرى الترتيب مع الأمريكان أن تكون رحلة علاجة خالصة، وربما يقابل فيها مسؤولين أمريكان بصفتهم يطمئنون على صحته فقط وليس اجتماعا سياسيا.
تابع القراءة ..
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أكدت مصادر صحفية مطلعة أن نقابة التعليم الابتدائي هددت بالدّخول في اعتصام مفتوح وذلك على خلفيّة سوء التفاهم الحاصل مع وزارة التربية خصوصا مع إصرار وزير التربية على أن العودة المدرسيّة ستتم في موعدها وأن أي معلم سيتخلّف على العودة المدرسيّة سيتم عزله.
تابع القراءة ..