عبد الستار المسعودي يكشف عن تفاصيل التحوير في الحكومة وقائمة الوزراء الجدد..

مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أكّد القيادي السابق في نداء تونس ، عبد الستار المسعودي ، في حوار لبرنامج “ميدي ماد”ّ، امس 2018، أن حركة النهضة “لا تحب يوسف الشاهد ولا تحب أحدا غيره، وإنما ترغب في العودة للسلطة وذلك بوجود رئيس الحكومة الحالي، لأنه لو تم تغييره سيتم استغراق نحو 3 أشهر للمصادقة على الحكومة، وبالتالي أي رئيس حكومة جديد سيقول إنه لن يستطيع القيام بانتخابات 2019 ، لذلك أراد أعضاء النداء إضافة سنتين في الحكم.
وتابع أن حركة النهضة فهمت حينها، أنه ليس لديها خصما سياسيا وأنها حزب منظم ومهيكل وبالتالي قادرة على الرجوع للحكم سيما أن البلديات الكبرى بيدها مثل صفاقس وتونس، وبالتالي من حقها المطالبة باجراء انتخابات عامة في 2019.
وفي سياق اخر افاد المسعودي ،انه في حال قام يوسف الشاهد بتحوير وزاري فإنه يجب عليه ان يعتمد على الكفاءة في الأشخاص الذين سيتم اختيارهم، مضيفا أنه يجب التقليص من عدد الوزارات، مشيرا إلى أنه سيكون عدد الوزراء في الحكومة القادمة 22 وزيرا على أقصى تقدير، حسب قوله.

ALTNEWS


©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل