رضا بالحاج :مقرّبون من رابطات حماية الثورة في السلطة
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 12 نوفمبر 2016
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": قال القيادي بحزب نداء تونس رضا بالحاج، ” مرة أخرى يجد نداء تونس نفسه وجها لوجه مع ما يسمى بـ” رابطات حماية الثورة “، مضيفا أن ذ لك اتضح مجددا أمس اثناء محاكمة المتهمين باغتيال الشهيد لطفي نقض.

واضاف بالحاج عبر صفحته الرسمية “فايسبوك” “لقد ذكرتني مشاهد يوم أمس بوقائع عاشها مناضلو حركة نداء تونس سنتي 2012 و 2013 …مشاهد التهديد بالقتل الذي تعرّض له رئيس الحركة أنذاك، …مشاهد الإعتداءات على الإجتماعات والتي كان ينظمها مناضلو حركة نداء تونس و مشاهد الإعتداء على الإجتماع التاريخي في جربة يوم 20 ديسمبر 2012 ومشاهد الإعتداء على المقرّ المركزي بالبحيرة وغيرها.

وقال بالحاج: “لقد تمنيت أن يكون العديد من مناضلي الحزب الذين عاشوا تلك الفترة موجودين يوم أمس وأن يتذكروا هذه المشاهد لكن بعضهم غادر الحزب مبكّرا ومتسرّعا والبعض الآخر يفكر في تأسيس حزب آخر على ” انقاض حركة نداء تونس ” والبعض يريد أن يستحوذ على هذا الحزب بعد أن كان في تلك الفترة في حزب آخر والتحق بالحزب عشيّة الإنتصار في الإنتخابات واستهوته اليوم السلطة.

وأوضح بالحاج أن بعض الذين كانوا مقرّبين من رابطات حماية الثورة في تلك الفترة هم اليوم في السلطة باقتراح من دوائر معروفة، مشيرا الى أنه أراد تذكير “البعض ممن نسوا هذا التاريخ القريب بأن مسارنا الإنتقالي مازال هشّا وما حدث أمس في سوسة يمكن أن يتوسّع إذا لم يع الذين ألهتهم السلطة ومحاولات التموقع بدون أن يكون لهم أي دور ولا شرعيّة تذكر بأن حركة نداء تونس مازالت أمل تونس وأن كل محاولات قبرها أو إفتكاكها لمآرب شخصية أو فئوية ستنتهي بالفشل” .

يشار إلى أن جلسة المحاكمة في قضية اغتيال المنسق العام لحركة نداء تونس بتطاوين لطفي نقض بمحكمة الاستئناف بسوسة كانت قد رفعت بسبب حالة التّوتّر والتشنج التي سادت بين طرفي الدفاع مما دفع القاضي الى اتخاذ قرار إخلاء القاعة.
Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info