تجريد رياضيين من ميداليات أولمبياد 2008
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 18 نوفمبر 2016

 أعلنت اللجنة الاولمبية الدولية تجريد 10 رياضيين من ميدالياتهم في أولمبياد بكين 2008 بعد أن فشلوا في إعادة اختبارات المنشطات وفق الأساليب الحديثة المتبعة.

وأثبتت فحوصات الإعادة تنشط 16 رياضيا جديدا في أولمبياد بكين، لكن 10 منهم حازوا ميداليات في رفع الأثقال والمصارعة اليونانية-الرومانية وألعاب القوى.

والرياضيون هم الروسي خاسام بارويف والأرذربيجاني فيتالي رحيموف في المصارعة اليونانية-الرومانية والكازخستانية إيرينا نيكاراسوفا في رفع الاثقال (وزن فوق 63 كلغ) وقد نالوا ميداليات فضية.

وهناك أيضا أربعة رياضيين آخرين في رفع الاثقال هم الروسيان خادزيمورات أكاييف (فوق 94 كلغ) وديميتري لابيكوف (فوق 105 كلغ) والأوكرانية ناتاليا دافيدوفا (فوق 69 كلغ) والكازخستانية ماريا غرابوفيتسكايا (فوق 75 كلغ)، واثنان في ألعاب القوى هما الأوكراني دنيس يورشنكو في القفز بالزانة واليوناني كريسوبيغي ديفيتزي في القفزة الثلاثية، والمصارع الكازخستاني آسيت مامبيتوف، وقد نالوا ميداليات برونزية.

ولم تكشف اللجنة الأولمبية الدولية أسماء الرياضيين الذين سينالون الميداليات عوضا عن المجردين منها.

وأعادت اللجنة الأولمبية إجراء 1243 فحصا لعينات أخذت في اولمبيادي بكين 2008 ولندن 2012 حسب الأساليب الحديثة.

المصدر: الجمهورية

Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info