نقلة برتبة مغايرة لديواني اشترى سيارة دون هوية

سحبت يوم السبت الادارة العامة للديوانة خطة رئيس فرقة الحراسة والتفتيشات الديوانية بمركز الصمار من ولاية تطاوين من ديواني لشرائه سيارة دون وثائق وغير مدرجة في أسطول السيارات التونسية، ونقله الى مكان عمل اخر برتبة مغايرة.

وقال مصدر ديواني لموقع الجمهورية إن الديواني المتهم في قضية الحال اشترى سيارة دون هوية بنية استعمال قطعها بدلا عن القطع الحالية لسيارته القديمة. وأشار مصدرنا أن هذه الطريقة معتمدة حتى من قبل المواطن باعتبار ان قطع غير السيارات باهضة الثمن واحيانا تكون مفقودة في تونس.

وأوضح مصدرنا أن الاعلام أوّل الموضوع الذي وصل الى حد الحديث عن تمرير سيارات مجهولة الهوية عبر معبر رأس جدير، دون طبعها لاستعمالها في عمليات تفجيرية وتمرير الأسلحة بداخلها وهي استنتاجات باطلة وفق قوله.

وفي رده عن السيارات المجهولة التي تمرر عبر معبر رأس جدير دون الكشف عنها، أكد مصدرنا أن السيارات المجهولة تدخل من ليبيا عبر الحدود التونسية عبر مسالك التهريب نافيا أن يكون الجهاز الديواني قد سمح لهذا النوع من السيارات بالعبور دون الكشف عنها واتمام اجراءات دخولها.

نعيمة خليصة

المصدر: الجمهورية



©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل