بتدخل فردي من الناشط مصطفى عبد الكبير: عودة 78 موقوفا في ليبيا الى تونس
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 12 أغسطس 2017

وصل عشية امس الجمعة إلى معبر راس جدير من جهة بن قردان 78 موقوفا في عدد من السجون الليبية وهي الزاوية وصبراطة ومليتة وطرابلس بتدخل من الناشط الحقوقي مصطفى عبد الكبير.

وكان الناشط الحقوقي مصطفى عبد الكبير نجح بعد 4 ايام من المفاوضات في التدخل لفائدة الموقوفين وهم 75 من تونس و3 من الجزائر الذين ألقي القبض عليهم وهم بصدد مغادرة السواحل الليبية خلسة نحو إيطاليا.

وبعد تمكينهم من الدخول إلى التراب التونسي على دفعتين، أذنت النيابة العمومية بالإبقاء على التونسيين في حالة سراح والإحتفاظ بالجزائريين الثلاث الى حين اتمام اجراءات ترحيلهم إلى بلدهم.

هذه العملية الفردية التي قام بها الحقوقي عبد الكبير كشفت ضعف وزارة الخارجية في علاقتها بجارتها ليبيا وعدم حرصها على التدخل لفائدة أبناء تونس على الأقل ممن لا تتعلق بهم تهم الإرهاب في وقت تعيش فيه ليبيا عدم إستقرار امني وغياب العدالة القضائية لتطرح هنا عديد الأسئلة أهمها اي دور لوزارة الخارجية تجاه أبنائها في مختلف الدول وأهمها الدول اللامستقرة أمنيا وسياسيا؟

نعيمة خليصة

المصدر: الجمهورية


THNEWS
Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info