الكوريغراف رشـــــــدي بلقاسمــي: أهـدي رقصـي الــى نــواب النهضة، ولست أمينة فيمن حـتـى تصــفـوني بالـعـورة
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 19 يوليو 2017

أثارت رقصة الفنان الكوريغرافي رشدي بلقاسمي، التي اداها في سهرة افتتاح الدورة 53 لمهرجان قرطاج الدولي ضمن عرض « فن تونس : 60 سنة من الموسيقى التونسية» لشادي القرفي، أثارت ضجة كبيرة على صفحات التواصل الاجتماعي بين مؤيد لرقص رشدي بلقاسمي ومشجع له ولفنه، وبين رافض وساخط لها ومعتبر هذا الفن نوعا من الابتذال واستنقاصا «للرجولية» .
ولعل ما زاد في تأزم الجدال، هو ما دونه رشدي بلقاسمي اثر انتهاء العرض، حيث اكد أن عددا من نواب حركة النهضة قاموا بتغطية و جوههم عند صعوده على ركح المسرح الأثري، ويذكر أن العرض حضره أعضاء مجلس نواب الشعب على غرار محرزية العبيدي وجميلة الكسيكسي كما حضر رئيس الحكومة السابق الحبيب الصيد وعدد من اعضاء الحكومة الحالية.
وحول الجدل القائم كان لاخبار الجمهورية هذا اللقاء مع الفنان الكوريغرافي برشدي بلقاسمي.

بداية كيف تفاعلت مع الجدل القائم حول فقرتك التي قدمتها في افتتاح مهرجان قرطاج؟
اولا أشير الى أن ما قمت بنشره اثر عرض الافتتاح، كان مجرد تعبير عن غضب وغلّ، من اشخاص اعتبروني مجرّد «عورة»، ورفضوا النظر اليّ، لكن يبدو أن هناك أيادي أخرى مساندة لتصرفات نائبات النهضة حاولت تأجيج الموضوع ومنحه أكثر من حجمه وتحويله الى قضية رأي عام واظهاري في صورة الراكب على الاحداث وبأني أحاول خلق ضجة اعلامية للبروز والحال اني في غنى تام عن خلق مشاكل لي ولعائلتي وتعرضنا للتهديد.
عن أي تهديد تتحدث؟
بطبيعة الحال اثر الحملة الفايسبوكية المسعورة بتّ مهددا صحبة عائلتي، كما ان صورتي باتت مهددة هي الاخرى ووجودي في تونس ككل، فبعض الصفحات بصدد شنّ حملة شرسة ضدي ملؤها الكره والعنف، وكأن ما قمت به جريمة في حقهم، صدقا لقد خلت نفسي في لحظة من اللحظات «أمينة فيمن» حيث أنهم يتحدثون عن العري والعورة والتجاوزات الاخلاقية، رغم أن ما قدته هو تعبيرة فنية، مدروسة جيدا وليس ارتجالا، عموما صحيح أني حزين اثر الحملة التي شنت ضدي لكني في نفس الوقت سعيد.
لماذا؟
لأنه اخيرا فتح نقاش حول الرقص، وبالنسبة لي ليس مهما من يساند الموضوع ومن يخالف قدر اهتمامي بتسليط الضوء حول المسألة وحول هذا الفنّ، من جهة أخرى، كما أن الحادثة الاخيرة كشفت الوجه الحقيقي للحزب الاسلامي في البلاد الذي عاد لطبيعته الاولى، وتأليب الشعب على كل ماهو فنّ، لذلك يجب ان نضع جميعا اليد في اليد لمحاربة هذه الافكار الظلامية، والدفاع عن الحرية الفنية التي باتت مهددة بشكل كبير .
لكل من لم يفهم فنّ رشدي بلقاسمي، ماذا تقول له ؟
اقول لهم أن ما اقدمه هو تاريخكم وماضيكم، فانا لم اخترع شيئا دخيلا عنكم وعن ثقافتكم العربية المسلمة، بل هو مستوحى من افراحكم ومناسباتكم و«سطوحاتكم»..
اتهمت بالاساءة الى عراقة مهرجان قرطاج؟
تكمن مهمتي في نفض الغبار عن هذا التاريخ وتقديمه سواء في الشارع أو في قرطاج أو في أي مكان آخر، وشخصيا أرى أنه يجب الفخر اليوم لأن راقصا بدويا اعتلى ركح قرطاج وليس العكس، لاننا مللنا الرقص الكلاسيكي والقوالب الجاهزة وعموما انا ارى ان العمل الفني هو من يمنح القيمة للفضاء وليس العكس، بصفة عامة ما اقدمه من فن هو نابع من داخلي وصادق ويصل الى المتلقي كما هو ولست مطالبا بالتوضيح والتفسير .
ماهو مشروع رشدي بلقاسمي، والى ما تطمح تحديدا؟
كل لوحة اقدمها هي نتاج بحث معمق في الموروث التونسي، فأنا أعد لدكتوراه حول الرقص وأنتروبولوجيا الجسد، كما اردت الخروج عن القطيع الذي يبحث عن التراث المهذب لأني ابحث في التراث المنبوذ والمتروك والذي يعتبره المجتمع«عورة» ومسيئا للعادات والتقاليد ومحرّم، في حين أن هذا التراث جزء منا ومن ثقافتنا وماضينا وتراثنا وانا اسعى منذ سنوات الى اعادة الاعتبار الى هذا الموروث ومنحه حقّه المسلوب من قبل المجتمع ووزارة الثقافة.
الى أيّ مدى اثرت الحملة الاخيرة على مشروعك؟
زادتني اصرارا على المواصلة فأنا نشأت على المقاومة ورفض السائد والتمسك بمبادئي ولن اخون اليوم هذه المبادئ وثقافتي وما أؤمن به ففي نهاية المطاف تكويني جامعي واكاديمي وما اقدمه ليس مستوحى من الشارع بل من دراسات وبحوث علمية.
وماذا عن اتهامك بمحاولة خلق بروباغندا وبوز اعلامي؟
يكمن الاشكال في كون جزء كبير من هذا الشعب تبنى فكرة البوز والبروباغندا واعتاد عليها ومن الطبيعي والمنطقي ان توجه لي هذه الاتهامات والحال اني لم افكر يوما في خلق ضجة اعلامية حيث اسعى من خلال مشروعي الفني الى خلق نوع من الوعي والتصالح مع الجسد.
صدقا، ألا تزعجك عبارى «رقّاص»؟
اطلاقا لا يزعجني هذا الوصف، بل تزعجني النوايا وراء هذا الوصف والمراد من قوله، من جهة اخرى لا اخفي استغرابي من نعتي بالرقاص اليوم بالذات والحال اني اعتليت ركح قرطاج منذ سنة 2014، ولم يثر حضوري اي ردود عنيفة كالتي حصلت معي اليوم، وقد يكون الامر متعلقا بميولات حركة النهضة انذاك.
وجهت لوما الى ادارة مهرجان قرطاج لأنه لم يتم ذكر اسمك بداية السهرة ؟
شخصيا صدمت لأنه لم يقع ذكر اسمي او الاشارة الى وجود راقص في العرض واعتبر ان ما حصل هو تقصير من إدارة مهرجان قرطاج، وليس من شادي القرفي صاحب العرض
ماهي رسالتك الى اهل الثقافة والفنّ؟
المطلوب اليوم ان تتحد كل الجهود ليس لأني معرض الى الخطر بل لأن الثقافة والفن في خطر لان التيار الاسلامي المحافظ عائد وبقوّة ومن شأنه أن يهدّد مستقبل حرية الفن والتعبير .
ماذا تقول لنائبات النهضة؟
«انتوما غطوا وأنا نعرّي »، وكما قلتها سابقا اهدي رقصتي الى نواب حركة النهضة، وردي عليهم سيكون في عرضي القادم .
عروضك المستقبلية؟
لي مشاركة في عرض «حبوبة يغني ويرقص» لسمير العقربي ضمن فعاليات مهرجان الحمامات الدولي، اضافة الى مشاركة في مهرجان قربة للمسرح بعرض «ولد الجلابة» وفي «سينما قليبية» بعرض زوفري، اضافة الى عروض بكل من مونريال ولندرة وفرنسا، من جهة اخرى افيدكم اني اعد حاليا عرضا جديدا سيكون جاهزا في اكتوبر 2017.

حاورته: سناء الماجري

المصدر: الجمهورية

Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info