في الذكرى الرابعة لاغتياله: حركة الشعب تخاطب روح الشهيد محمد البراهمي "الطاهرة" بكلمات "مؤثرة"

اعتبرت حركة الشعب في بيان لها اليوم الثلاثاء 25 جويلية 2017، حول الذكرى الرابعة لاغتيال الشهيد محمد البراهمي، أن هذه الذكرى تحل اليوم “دون أن يتقدّم التحقيق بشكل جدّي في ملابسات الاغتيال والجهات المتورّطة في الجريمة رغم وضوح المسؤوليّة السياسية والأخلاقية الملقاة على عاتق الأطراف الحاكمة زمن وقوع الجريمة والتي كانت على علم مسبق بالخطر الذي يتهدّد حياة الشهيد دون أن تحرّك ساكنا لحمايته أو تنبيهه”.

وأضاف البيان أن “التحقيق لا يزال يراوح مكانه بفعل إرادات تدرك أنّها متورّطة في الجريمة وأنها لن تفلت من القصاص العادل، مشيرة إلى أن هذا التاريخ “يشكلّ مناسبة لتذكير من قطع عهدا على نفسه عند انتخابه أن كشف الحقيقة في جريمة اغتيال الشهيدين البراهمي و بلعيد التزام شخصي لن يتخلّى عنه، لكن تعاقب الأحداث كشف أن هناك أجندات دولية وإقليمية لن يكتب لها النجاح إلّا بإغلاق ملف القضيّة”.

وخاطبت الحركة في ذات البيان، روح الشهيد قائلة: “الأخ الشهيد القائد الرمز محمد البراهمي إن عزاءنا اليوم ونحن نحيي الذكرى الرابعة لاغتيالك أنّ المعارك الكبرى التي عشت واستشهدت من أجلها لا تزال قائمة وأنّ بشائر النصر فيها بدأت تلوح لصالح المعسكر الذي انخرطت فيه ودافعت عنه، فالصراع العربي الصهيوني يشهد اليوم نقلة نوعيّة بالمنعرج الحاسم الذي اتّخذته المقاومة الفلسطينية ردّا على جرائم العدو الصهيوني في حق المسجد الأقصى المبارك وأهل القدس وكلّ فلسطين المحتلّة. والحرب المصيريّة التي تخوضها الأمّة العربيّة وكل قواها الوطنيّة في مواجهة العصابات التكفيرية الإرهابيّة بدأت تحسم في سوريا وليبيا والعراق وكذلك في مصر وتونس والجزائر لصالح الخيار الوطني المقاوم المدافع عن كرامة الأمة ووحدتها وسيادتها على أرضه.

وتابعت: “الأخ الشهيد، عهدا نجدّده لروحك الطاهرة أنّنا لن نحيد عن الخيار الذي رسمناه وتبنّيناه معا ولن تكلّ عزائمنا عن العمل من أجل كشف الحقيقة كاملة في جريمة اغتيالك وتحميل المسؤولية لكل من تورّط في التمويل والتخطيط والتنفيذ والتغطية على الجريمة، قبل وبعد وقوعها، لينالوا الجزاء العادل عمّا ارتكبوه في حق شعبهم باغتيال رجل في حجمك”.  

  • حركة الشعب، محمد البراهمي

المصدر: حقائق


©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل
Althawranews est spécialisé dans l'actualité tunisienne, notamment politique et économique (entreprises, hotels, banques, secteurs, opérateurs, acteurs, tendances, innovations, etc.). Althawranews s'intéresse aussi à l'actualité liée aux autres domaines d'intérêt public : technologie, culture, société, sport, santé, etc.. Tunisie info, actualité , titres de journaux tunisiens, météo, informations sociales, politiques, sportives, culturelles