النادي الإفريقي: بوصبيع "يدفن فأس الحرب".. الغربي والصغيّر في ورطة.. وسيموني يمضي


في خطوة رافقها ارتباك كبير أصدر حمادي بوصبيع الرئيس الأسبق للنادي الإفريقي بلاغا مهادنا عدّه الكثيرون إنهاء للحرب التي أعلن قيادتها ضد سليم الرياحي الذي استفاد من دخول “كبار النادي” ليرمم شعبيته المنهارة..

بوصبيع اختر الانسحاب ليخسر لأول مواجهة مع رئيس الإفريقي منذ خلافه مع فريد عباس في بداية التسعينات أو هذا ما يمكن أن نستشفه من بلاغه الذي تلقت “حقائق أون لاين” نسخة منه..

الرئيس الأسبق للأحمر والأبيض فضّل الانسحاب تاركا خلفه عدة نقاط استفهام بالإضافة إلى شركاء سيكون مصيرهم الإقصاء على غرار رئيس فرع السباحة مهدي الغربي أو رئيس فرع الشبان فوزي الصغيّر..

الصغيّر والغربي قد يتخلى عنهما سليم الرياحي ليكون بوصبيع سببا أساسيا في واقعهما المهزوز بما أن كلاهما زجّ به في الحرب ثم وقع التخلّي دون استشارتهما في القرار الذي تم اتّخاذه بصفة أحادية ودون استشارة بقية الشركاء..

من جهة أخرى وصل اليوم المدرب الايطالي ماركو سيموني وإطاره الفني المساعد المتكون من المساعد الإيطالي “أندريا ليغوري Andréa Liguori” والمعد البدني الفرنسي “غيوم رافي Andréa Liguori” فيما تعذر التحاق مدرب الحراس الفرنسي “ستيفان أوسموند Andréa Liguori” الذي يفترض أنه قد تم تعويضه بآخر حيث تم توقيع العقود بعد الاتفاق حول الأهداف..

سيموني يفترض أن يجتمع غدا باللاعبين في جلسة تعارف على أن يكون الانطلاق الفعلي للمجموعة في اليوم الموالي ثم سيخوض الفريق تربصا إعداديا في نهاية الأسبوع ستكون مداره مدينة طبرقة في الشمال الغربي..

على صعيد آخر يواصل المدير الرياضي الجديد جلساته إلى اللاعبين العائدين من الإعارة أجل النظر في وضعياتهم فيما يفترض أن يتم خلال الساعات القادمة الإعلان عن قائمة المغادرين..

المصدر: حقائق


©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل
Althawranews est spécialisé dans l'actualité tunisienne, notamment politique et économique (entreprises, hotels, banques, secteurs, opérateurs, acteurs, tendances, innovations, etc.). Althawranews s'intéresse aussi à l'actualité liée aux autres domaines d'intérêt public : technologie, culture, société, sport, santé, etc.. Tunisie info, actualité , titres de journaux tunisiens, météo, informations sociales, politiques, sportives, culturelles