حبيب القزدغلي: إلغاء عرض ميشال بوجناح سيكون أكبر هدية لإسرائيل
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 11 يوليو 2017

قال عميد كلية الآداب والفنون والإنسانيات بمنوبة حبيب القزدغلي إن إلغاء عرض الفكاهي الفرنسي ميشال بوجناح المبرمج في مهرجان قرطاج الدولي ليس بالأمر الهيّن، مشدّدا على أنّه ضد مقاطعة العرض رغم أنّه يختلف معه في مساندته لإسرائيل.

وأضاف القزدغلي في تصريح لحقائق أون لاين، اليوم الثلاثاء 11 جويلية 2017، أنه من حق أي كان معارضة دعوة ميشال بوجناح لكن من غير المعقول استسهال إلغاء عرض فني، حسب رأيه.

وتابع بالقول: “إنّ قضية الإلغاء مثلت هاجسا لعدد من المثقفين خاصة وأنها تعلقت بمحاسبة بوجناح على خلفية مواقفه المساندة لإسرائيل وهو ما يفتح باب محاسبة فنانين آخرين على مواقفهم من القضية الفلسطينية”، منبها من أن يؤدي قرار الالغاء إذا اتُّخذ إلى حملة عالمية لمقاطعة تونس من قبل الفنانين.

كما أشار إلى أنّه لو تم تطبيق هذا الأمر فإنه سيكون له تبعات وانعكاسات على صورة تونس في الخارج وسيؤدي إلى عزلتها كما سيضر بالشعب الفلسطيني، وسيكون في المقابل أكبر هدية لإسرائيل التي تسعى لإثبات أن اليهود منبوذون ولن تستقبلهم أي دولة في العالم سواها، وفق تقديره.

واعتبر انّه من غير المنطقي الحديث عن التطبيع مع اسرائيل في حالة ميشال بوجناح، قائلا إن “التطبيع يكون مع دولة اسرائيل ومؤسساتها وبوجناح فرنسي يساند اسرائيل لكنه ليس مبعوثها ولا يمثل مؤسساتها”.

ولفت إلى أنّ المثقفين الذين أصدروا بيانا ضدّ إلغاء عرض بوجناح لم يتهجموا على اتحاد الشغل وإنما نقدوا موقفه نقدا لطيفا، مذكرا بدور الاتحاد التاريخي في تجنيب تونس حربا أهلية.

وللإشارة فقد أكّد مدير مهرجان قرطاج الدولي في دورته الـ 53 مختار الرصّاع، أنه لن يتم إلغاء عرض الكوميدي الفرنسي التونسي ميشال بوجناح.

وشدد الرصاع في تصريح لـحقائق أون لاين على أن العرض مازال مبرمجا في توقيته المحدد ضمن عروض المهرجان.

يُذكر أن عددا من المثقفين أصدروا بيانا ضد إلغاء عرض الفكاهي الفرنسي ميشال بوجناح المبرمج ليوم 19 جويلية في مهرجان قرطاج الدولي. 

وقد أمضى على هذا البيان كل من حمادي الرديسي (أستاذ جامعي) وحبيب القزدغلي (أستاذ جامعي)  ونورالدين كريدس (استاذ جامعي) وعبد الرزاق الصيادي (استاذ جامعي) وجلال الغربي (استاذ جامعي) وعبد الواحد العباسي (طبيب) وخديجة بن زكور (أستاذة) ونجاة العباسي (أستاذة) ورضا السهيلي (أستاذ جامعي) وسامية قصاب الشرفي (أستاذة جامعية) وحبيب بن يونس (أستاذ جامعي) وخديجة العرفاوي (أستاذة جامعية) وكمال العبيدي (صحفي- ناشط جمعياتي) ونهال بن عمر (أستاذة جامعية) ومنير الشرفي (طبيب) ورابعة بن عاشور عبد الكافي (أستاذة جامعية) وخديجة الشريف (أستاذة جامعية) وعبد الحميد الأرقش (أستاذ جامعي) وحبيب الملاخ (أستاذ جامعي) ودلندة الأرقش(استاذة جامعية) وآمال القرامي (أستاذة جامعية) وقليعية معط الله (استاذة جامعية).

وفي ما يلي نص البيان: 

“في نطاق الدورة الثالثة والخمسين لمهرجان قرطاج الدولي تمت برمجة حفل للفنان الفكاهي الفرنسي من أصل تونسي ميشال بوجناح وهو عمل سيساهم في مزيد اشعاع هذا المهرجان الثقافي الدولي العريق وفي مزيد التعريف بتونس كوجهة سياحية ووطن آمن استعاد أمنه وعافيته.

لقد تابعنا النقاشالدائر حول هذا الموضوع في مواقع التواصل الاجتماعي ونحن نأسف للطابع المتشنج والعاطفي الذي اتخذه الحوار حول برمجة الحفل حيث وصل الأمر ببعض المواقف ومن بينها البيان الصادر عن الاتحاد العام التونسي للشغل الى حد المطالبة بإلغاء الحفل المبرمج يوم 19 جويلية القادم بالمتحف الأثري بقرطاج .

اننا ومن موقعنا كمثقفين وفنانين يهمنا التأكيد أن الاتحاد هو بيت الجميع ومكون من مكونات هويتنا التونسية الحداثية والمتعددة الروافد. والاتحاد بتراثه وبدوره الريادي في استتباب السلم الاجتماعي ورعاية الحوار الوطني هو مفخرة لجميع التونسيين منخرطين في صفوفه أو من بين سائر المواطنين. ومن حق اتحادنا أن يعلن موقفه من بوجناح و من غيره…ولكننا لا نقبل أن نراه – وهو الذي نال باقتدار احترام العالم عبر منحه جائزة نوبل للسلام – يطالب السلطة الثقافية بإلغاء عرض فني أو منع فنان من اقامة عروضه أمام الجمهور الذي اختار عن وعي الالتقاء به لأن الاصل في مجال الثقافة والفن هو القبول بتعدد الاذواق و الاراء و عدم فرض رأي على حساب الاراء الاخرى.

اننا نهيب بجميع الأحزاب السياسية ومكونات المجتمع المدني وفي مقدمتها الاتحاد العام التونسي للشغل الى تغليب المصلحة الوطنية وإبقاء راية تونس عالية والنأي بالإبداع الفني عن كل التوظيفات وأن تتم معالجة هذه المسألة الطارئة بالتأكيد على اعلاء راية حرية الفكر والتنوع باعتبارها أحد المكاسب الأساسية لثورتنا وبما يخدم مصلحة تونس ويساهم في مزيد اشعاعها في الداخل والخارج وما يثبت دورها في المحافل الدولية في خدمة كل القضايا العادلة وفي مقدمتها قضية الشعب الفلسطيني وحقه في إقامة دولته الوطنية المستقلة”.

 

  • عميد كلية الآداب والفنون والإنسانيات بمنوبة، حبيب القزدغلي، ميشال بوجناح، مهرجان قرطاج الدولي،

المصدر: حقائق

Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info