قضيّة سعد لمجرد/ الشرطة الفرنسيّة تكشف حقائق جديدة، لمجرّد ضحيّة عصابات الجريمة المنظّمة

مدونة "الثورة نيوز - عاجل": يبدو أنّ التحقيقات التي باشرتها الشرطة الفرنسيّة في قضيّة إتهام الفنان المغربي سعد لمجرد بفرنسا، بدأت تعطي أكلها، حيث كشف المحقّقون من خلال إستخدام سجلّ المكالمات الخاص بالمشتكية ، أنّها إتصلت بعناصر من الجريمة المنظمة ، وفق ما ذكر موقع ميديا للمدونين.

وأوضح المدوّن أنّ أطروحة الفخّ الذي نصب لسعد لمجرد لإبتزازه ماديا تبدو صحيحة إذ بدأت القضية تأخذ منحى آخر بعد هذه المعطيات الجديدة.

وكانت وسائل إعلام أشارت في وقت سابق إلى أن للقضية إرتباطات بمروجي المخدرات وشبكات الدعارة في باريس، والتي تنشط في الملاهي الليلية في عاصمة الأنوار التي يرتادها نجوم عالميون .

وبدأت خيوط اللعبة تنكشف عندما وجدت الشرطة مبالغ مالية كبيرة في جيوب الضحية، ليطرح معها سؤال المحققين: كيف يمكن لهذه الفتاة الصغيرة أن تتوفر على مثل هكذا مبالغ مالية ؟

وذهب الموقع في فرضية إرتباط هذه المجموعات بالمافيا معتبرا أن الأمر يمكن أن يأخذ منحى آخر.

وتجدر الإشارة إلى أنّ لمجرّد أعتقل في فرنسا في 26 أكتوبر 2016 ، وتم وضعه في سجن فلوري الباريسي بعدما وجهت له الشابة الفرنسية لورا بريول، تهمة الإعتداء والإغتصاب.

©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل