هذه آخر كلمات الراحل التونسي بوبكر الثابتي الذي توفي خلال الهجوم الارهابي على مسجد كيباك
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 31 يناير 2017

توفي ليلة البارحة الأحد تونسي أصيل منطقة نكريف البعيدة عن معتمدية رمادة من ولاية تطاوين بنحو 15 كلم يدعى بوبكر الثابتي في العملية الإرهابية التي نفذتها مجموعة إرهابية بمسجد في مقاطعة كيباك خلال صلاة العشاء حسب ما تحدث به إبن عم الفقيد محمد الثابتي لزميلتنا نعيمة خليصة مراسلة موقع الجمهورية..

الفقيد من مواليد 1972 بنكريف رمادة تربى وترعرع بالجهة وسط محيط عائلي عادي وقد عمل في بيع الأدوية بصيدليات مختلفة قبل أن يسافر إلى كندا التي عاش فيها أكثر من 10 سنوات رفقة زوجته وأطفاله ال3 ( ولد وبنتان). الهالك كان محل متابعة وملاحقة من نظام بن علي لإنتمائه إلى حركة النهضة إلا أن كل التهم أسقطت عنه لثبوت براءته ونقاء سيرته.

على صعيد آخر كشفت صحيفة الصريح في عددها الصادر اليوم الثلاثاء انّ آخر كلمات الفقيد قبل أيام من الحادثة هي انه “باش ينور وجه تونسفي الكيباك” وفق ما كان يؤكده دائما حيث انه كان متفانيا في عمله ومواظبا له..

 

المصدر: الجمهورية

Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info