حمادي الجبالي: “كنت أتمنى لو سبقني رئيس الجمهورية الى منزل محمد الزواري”

صادف وجودنا بمنزل الشهيد محمد الزواري يوم أمس الاثنين 20 ديسمبر مع وصول موكب رئيس الحكومة السابق حمادي الجبالي، الذي اكد في تصريح للجمهورية ان الشهيد محمد الزواري شرف لتونس وللامة العربية وللقضية الفلسطنية، مؤكدا ان الزواري لقن كل تونسي درسا كبيرا حيث كان يشتغل في صمت بعيدا عن الضجيج وبهرج الاضواء .
واكد الجبالي ان الجانب المؤسف في القضية هو تواصل التعتيم والصمت من قبل اعلى هرم في الدولة ومؤسساتها وجزء من اعلامها، وذكر الجبالي انه كان يتمنى لو سبقه رئيس الجمهورية وممثلي الاحزاب الى منزل الشهيد، كما اشار الى كون الدولة مطالبة برد اعتبار الشهيد والاعتراف بشهادته سواء بالحضوء او بتنظيم موكب عزاء يليق به .
ودعا الجبالي إلى ضرورة قيام الدولة بتحرك جاد لمعرفة حقيقة الاغتيال، وملابسات اختراق المؤسسات الأمنية والإعلامية والسياسية، لانها ” ليست المرة الاولى التي يرتع فيها الكيان الصهيوني في ارضنا يقتل ويسفك الدماء “على حد تعبيره .

سناء الماجري 

المصدر: الجمهورية


©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل