الجدل يتصاعد مجدّدا: مراسلة سريّة تشعل الضوء الأحمر بين بوصيان والجامعات الرياضية !
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 30 نوفمبر 2016

لئن ذهب في ظنّ الكثيرين أن العلاقة عادت الى سالف صفائها بين رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية محرز بوصيان ونظرائه ضمن عدد من الجامعات الرياضية ببلادنا، فان التطوّرات الحاصلة في الخفاء كما رصدت أخبار الجمهورية توحي بامكانية وقوع رجّات مرتقبة في علاقة “لجنة بوصيان” بعدد من الهياكل وأبرزها جامعة كرة القدم..
والمعلوم أن علاقة الطرفين المذكورين تراوحت بين الأخذ والردّ بحسب المصالح وتباين المواقف أحيانا، بين صفاء وتماه كبير في مواقف الجريء وبوصيان زمن تولّي طارق ذياب أمر وزارة الرياضة عملا بالمثل “عدوّ عدوّي هو صديقي”، قبل دخول العلاقة في منعرج خطير منذ سنة على هامش ليّ الذراع الشهير قبل انتخابات جامعة الكرة..
وفي الأثناء علمت أخبار الجمهورية أن مراسلة سريّة وصلت نهاية الأسبوع الفارط الى اللجنة الوطنية الأولمبية وكان مصدرها اللجنة الأولمبية الدولية وذكّرتها خلالها بمساندتها التامة لها في محاسبة الجامعات الرياضية الراجعة لها بالنظر متى لمست وجود اخلالات في سير نشاطها وعدم مطابقتها للوائح اللجنة الأولمبية الوطنية في تونس..
وفي هذا السياق علمنا أن أول محاور الاهتمام توجّه الى جامعة كرة القدم التي بمجرّد اطلاعها على تسريب بوجود مراسلة من أعلى مستوى دوليا، فان بعض مكوّناتها (أي الجامعة) شرعت في جسّ نبض مصادر من لجنة بوصيان لاحلال هدنة جديدة بين الطرفين وتجديد الحديث عن تبجيل المصلحة الوطنية دون مزيد تصعيد للخلاف على مدى دولي..وهو للامانة تكتيك مناقض لخطوات جامعة الجريء نفسها التي رفضت منذ سنة مقتضيات تدخل “لجنة بوصيان” ووصلت الى حدّ المناورة بورقة ضغط الفيفا لمنع كلّ تدخل قد يحصل..
وبعيدا عن القراءات والتأويلات الجانبية للحرب الباردة والتي قد تشتعل في كلّ لحظة، فقد اتصلنا من جهتنا بالأستاذ محرز بوصيان رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية باعتباره الأكثر الماما بخفايا المراسلة، فقال خلالها ان لجنته تحتفظ دائما بالسلطة الشرعية على كلّ الجامعات الرياضية بتونس باعتبارها تستمدّ شرعيتها من اللجنة الاولمبية الدولية، وقال ان المراسلة المشار اليها ليست تهديدا او شيئا من هذا القبيل بل تضمّنت فقط حسب كلامه تذكيرا بتنقيح مرتقب للقوانين الأساسية للجنة ،واضاف بوصيان في تصريحه لاخبار الجمهورية انه يجري حاليا التنسيق مع مختلف هذه الهياكل للحضور واثراء المقترحات قبل جلسة التنقيح المرتقبة في شهر جانفي القادم..
واذا ما نفى بوصيان في تصريحه توجيه الاهتمام نحو جامعة بعينها كما يتردّد..فان السؤال سيتكرّر (بعيدا عن كلام رئيس اللجنة الاولمبية) عن مدى الالتزام بمقتضيات المراسلة أم أنه سيتمّ تواصل العمل بنفس المراوحة في المدّ والجزر بين اللجنة ومختلف الجامعات الرياضية؟

طارق العصادي

المصدر: الجمهورية

Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info