ساركوزي يعتزل الحياة السياسية إثر هزيمته بانتخابات اليمين
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 21 نوفمبر 2016

أقر الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي بهزيمته الأحد في الدورة الأولى للانتخابات التمهيدية لليمين الفرنسي، ما يعني أنه لن يستطيع الوصول إلى السلطة مجددا عام 2017، معلنا انسحابه من الحياة السياسية.

وأعلن ساركوزي أنه سيصوت خلال الدورة الثانية للانتخابات الأحد المقبل لصالح رئيس وزرائه السابق فرنسوا فيون، الذي يتنافس ضد رئيس بلدية بوردو (جنوب غرب) آلان جوبيه.

وقال إن الوقت حان بالنسبة إليه لكي ينتهج أسلوب حياة أكثر خصوصية، وأقل انخراطا في الشأن العام.

وفي كلمة مقتضبة، دعا الرئيس السابق (2007-2012) الذي قاد حملة انتخابية يمينية، وطرح نفسه مرشحا عن “الغالبية الصامتة” في وجه النخب، مناصريه إلى “ألا يتبعوا يوما طريق التطرف” السياسي، في إشارة إلى حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف.  

وتابع ساركوزي (61 عاما) “لدي احترام كبير لآلان جوبيه، لكن الخيارات السياسية لفرنسوا فيون هي أقرب إلي”، في إشارة إلى البرنامج الاقتصادي الليبرالي لرئيس وزرائه السابق الذي يعتمد نهجا محافظا في القضايا الاجتماعية.

وأردف ساركوزي وقد بدا عليه التأثر بشكل واضح “حظا موفقا لفرنسا، حظا موفقا لكم أعزائي (المواطنين)، كونوا متأكدين من أنني فرنسي وسأبقى فرنسيا، ومن أن أي شيء يمس فرنسا من قريب أو بعيد سيمسني دائما بشكل شخصي”. 

وقال: “أنا هكذا، نحن لا نتغير، لا أشعر بأي مرارة أو بأي حزن، وأتمنى الخير لبلدي ولكم أعزائي (المواطنين)، ولمن سيكون عليه أن يقود هذا البلد الذي أحبه كثيرا. اليمين أعطى صورة جيدة، أنا مسرور للمشاركة في هذه المعركة، وداعا للجميع”.

وتصدر رئيس الوزراء الفرنسي السابق فرنسوا فيون بفارق كبير الأحد الدورة الأولى من الانتخابات التمهيدية لليمين الفرنسي، البالغة الأهمية بالنسبة إلى الانتخابات الرئاسية في ربيع 2017.

أ ف ب

المصدر: الجمهورية

Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info