خليّة القلعة الكبرى / من بين أفرادها منتقبات أدخلوا الأسلحة في جهاز بلازما وخطّطوا لإدخال الفوضى وإسقاط النظام
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 12 أكتوبر 2016
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": أحضرت ظهر اليوم ،الثلاثاء 11 أكتوبر، الوحدات الأمنيّة تحت حراسة مشدّدة إلى الدّائرة الجنائيّة الخامسة بالمحكمة الإبتدائيّة بتونس 12 موقوفا في ما عرفت بخليّة القلعة الكبري التي كان من بين أعضائها منتقبات من أمام جامع وهم يخطّطون لإستهداف المقرّات الأمنيّة وشخصيّات سياسيّة بولاية سوسة كما كانوا يخطّطون أيضا للقيام بأعمال إرهابيّة ...

وقد أنتجت الأبحاث المجراة في القضيّة أنّ المتّهمة الرّئيسيّة وهي معروفة بكنية "أم خديجة" تبنّت الفكر الجهادي إثر الثّورة و كانت تكفّر الدّولة والحكومة معتبرة أنّها لا تحكم بشرع الله و تعرّفت المتّهمة على فتاة منتقبة بجهة سوسة تبنّت بدورها نفس الفكر وأطلقت على نفسها إسم "أم حارثة" فأعلمتها أنّ صديقها وهو عنصر سلفيّ يريد شراء أسلحة ناريّة فأخبرتها أنّ شقيقها مقيم بالقطر اللّيبي وأنّه مختصّ في تجارة الأسلحة وللغرض إتّصلت به فجلب لها 9 مسدّسات و314 رصاصة داخل جهاز بلازما بعد أن دخل به المعبر الحدودي راس الجدير إثر تعطّب جهاز السكانير كما مكّنهم في مرحلة ثانية من 16 مسدّس وجلب لهم كواتم صوت

وقد إعترفت المتّهمة بأنّه هو من أسّس الخليّة الإرهابيّة رفقة صاحب سيّارة لواج يتبنّى بدوره الفكر الجهادي وأنّ الإمام كان يموّل تلك الخليّة لشراء الأسلحة والذّخيرة و بعد الحصول على تلك الأسلحة تدرّب عليها المتّهمون وقد كانوا سيستهدفون المقرّات الأمنيّة في ولاية سوسة وشخصيات سياسيّة.
Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info