لأوّل مرة الكشف عن تفاصيل العلاقة الغرامية بين ليلى بن علي وحارسها الشخصي
اشترك في خدمة "الأخبار العاجلة" واحصل على أحدث وأهم المستجدات لحظة بلحظة:

يوم 07 أكتوبر 2016
مدونة "الثورة نيوز - عاجل": استمع مؤخرا أحد قضاة التحقيق بالمحكمة الإبتدائية بتونس الى مدير الأمن الرئاسي سابقا علي السرياطي وأربعة أمنيين معزولين قبل الثورة، وسيستمع قاضي التحقيق الى شهادة اطار أمني في الأيام القادمة.
وذلك في قضية كان تقدم بها بعد الثورة الحارس الشخصي سابقا لنسرين بن علي اتهم فيها علي السرياطي بأنه تسبب في طرده من الأمن الرئاسي زمن بن علي.
الشاكي “م ع ” كان يعمل بالأمن الرئاسي منذ سنة 1988 وتمت نقلته الى وزارة الداخلية وإدماجه للعمل بالوزارة بتاريخ 4 ديسمبر 2002 ثم قدم استقالته.
أفاد الشاكي أنه تفطن الى أن ليلى بن علي على علاقة بحارسها الشخصي مضيفا أن علي السرياطي طرده ولامه على عدم اخباره بن علي بأمر علاقة ليلى بحارسها الشخصي.
وأضاف الشاكي بشكايته أن ليلى بن علي كانت على علاقة بحارسها الشخصي “ع خ” وكي لا تراقبها الأعين عينته ملحقا في سفارة تونس بباريس حتى تتمكن من السفر الى هناك ولقاءه بعيدا عن الأعين، في الأثناء كان «ع خ» يقيم مع صديقه الذي يعمل بدوره ملحق بالشؤون الإجتماعية بنفس السفارة في شقة بباريس فأخبر صديق ليلى صديقه أنه على علاقة بها فأخبر هذا الأخير بدوره زوجته التي زارته في إحدى المرات وقال لها أن «ع خ» على علاقة بليلى الطرابلسي وبأن لديه مخطط وإياها يمس بأمن الدولة فأعلمت بدورها سليم شيبوب بالأمر.
ولما علم بن علي بعلاقة زوجته ليلى بحارسها الشخصي اتهمت هذه الأخيرة سليم شيبوب بأنه هو من لفق لها هذه التهمة وسعت بكل ما في وسعها لإقناع بن علي أنها بريئة كما سعت لإنجاب ابنها محمد، ومنذ ذلك التاريخ أصبحت تتحكم في الأجهزة السياسية برمتها ونسي بن علي أمر علاقتها بحارسها الشخصي وأصبح يأتمر بأوامرها.
المصدر: جريدة الصباح
Les dernières infos et l'actualité de la Tunisie classée par thèmes: Politique, Economie, Culture, Sport, Régions, annonces, Sciences. Découvrez gratuitement et en temps réel tous les articles, les vidéos et les infographies de la rubrique Tunisie sur 3ajl.info