سمير الوافي يعلق على ثامر حسني : دموع مدفوعة..وكالة متحيلة..و “لمة و شيء ما فمة”..

تونس-الاخبارية-وطنية-مجتمع-رصد

 

كتب الاعلامي سمير الوافي تعليقا على الضجة التي احدثها قدوم المطرب المصري ثامر حسني الى تونس في التحديثة التالية على جداره في الفايسبوك:

“ثامر حسني موضة قديمة في بلاده وفي غيرها…جاء الى تونس ليقبض الاف الدولارات في عز الأزمة…فاشترت احدى وكالات الاسفار كمية من الدموع والهتافات لاستقباله في المطار…مسرحية دعائية سخيفة ومدفوعة الأجر تعود على فبركتها المواطن ثامر حسني…عويل وهتاف ولافتات وكومبارس قبضوا ثمن الدموع الغالية التي عصروها غصبا…لكن سرعان ما سقط القناع وانتهت المسرحية حين غنى ثامر في مسرح نصفه فارغ…وسقط في الامتحان بسرعة…واكتشفنا أن العويل أكثر من الكسكسي وأن زحمة المطار هي مجرد “لمة وشي ما فمة”…وأن وكالة أسفار اختصاصها البهرج و”الريق” الفارغ فشلت في تبرير استنزاف المزيد من العملة الصعبة في كذبة فنية…في دولة تدعي التقشف لكنها تصرف على التفاهات مئات الاف الدولارات…ويتحيل عليها البعض بمشاهد سخيفة في المطارات…متناسين أن مسرحيات ثامر حسني مستهلكة وقديمة وهو مخترع ظاهرة المعجبين المدفوعي الاجر والدموع المسبقة الدفع…!”.


©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل