اتحاد الشغل يدعو الحكومة الى إعلان جهة القصرين “جهة منكوبة”

أصدر الاتحاد العام التونسي للشغل بيان بشأن الحادث الاليم الذي جد صباح امس الاربعاء بمنطقة خمودة بالقصرين والذي راح ضحيته 16 قتيلا واصابة 85 شخصا، وجاء في البيان ما يلي:

“صدمنا بهول الكارثة التي حلت بأهلنا في خمودة من لاية القصرين على إثر الحادث المريع الذي جد ياليوم الثلثاء 31 اوت 2016 وصادف يوم سوق القرية وذهب ضحيته عشرات القتلى والجرحى ليخلف خسائر مادية فادحة ولوعة وحزنا وأسى في قلوب كل التونسيات والتونسيين.

وازاء هذا المصاب الجلل فان المكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل:

1- يعبر عن عميق حزنه للكارثة التي نزلت على أهلنا ويترحم على أوراح الضحايا جميعا، ويتقدم بأحر التعزية واصدق المواساة لكل من فقد عزيزا عليه أو سقط قريبا له ضمن عشرات الجرحى جرّاء هذا الحادث الكارثي الذي تكرر في الجهة بين تالة وخمودة ويأتي ساعات قليلة بعد العمليات الارهابية التي هزّت القصرين وراح ضحيتها ثلاثة من جنودنا وسقط بعضهم جرحى.

2- يدعو الحكومة الى تحمل مسؤولياتها في اعلان جهة القصرين جهة منكوبة تمر بظروف خاصة اختلط فيها التهميش بالفقر والارهاب بالكوارث والجوائح. ويدعو الى اتخاذ اجراءات استثنائية في علاقة بآثار الحادث أو بما اتصل بالوضع الأمني والاجتماعي بالجهة.

3- يدعو وسائل الاعلام الى لعب دوره في التعريف بمعاناة أهلنا في جهة القصرين ويهيب بالتونسيات والتونسيين للتضامن ماديا ومعنويا لمجابهة هذه المحن ومواصلة الوقوف صفا واحدا ضد الارهاب، ونحيي ما جسّمه أبناء وبنات حيّ الكرمة البواسل من دعم لقوات الامن والجيش في مواجهة الارهاب كما نحيي كل ابناء القصرين الذي هبوا الى التبرع بالدّم والمساعدة على نقل الجرحى والضحايا بعد حادث خمودة وكانوا في كل معركة يكشفون عن مخزون هائل من الوطنية والاقدام والشجاعة”.

 

المصدر: الجمهورية


©جميع الحقوق محفوظةمدونة الثورة نيوز - عاجل
Althawranews est spécialisé dans l'actualité tunisienne, notamment politique et économique (entreprises, hotels, banques, secteurs, opérateurs, acteurs, tendances, innovations, etc.). Althawranews s'intéresse aussi à l'actualité liée aux autres domaines d'intérêt public : technologie, culture, société, sport, santé, etc.. Tunisie info, actualité , titres de journaux tunisiens, météo, informations sociales, politiques, sportives, culturelles