المجموعة المسلحة متكونة من 40 عنصرا وحاولت افتكاك سيارة قرب جبل الشعانبي
يوم 13 ديسمبر 2012

مدونة "الثورة نيوز": تحولت العناصر المسلحة التي كانت متواجدة فى منطقة جبل السنك بمعتمدية فريانة من ولاية القصرين الى جبل الشعانبي المحاذي له بعد أن أقدمت هاته المجموعة المتكونة من 40 عنصرا ليلة الثلاثاء - الإربعاء بإطلاق النار على أحد السيارات فى محاولة منهم لافتكاكها لكن سائقها نجح في الفرار وقام بإعلام الجيش.
وقد قامت قوات الأمن والجيش الوطنيين بالتعاون مع القوات الجزائرية بتطويق هذه المجموعة بالجبل المذكور "الشعانبي" على اثر تقصي المكالمات الهاتفية التي جرت بين عناصرها.
وللاشارة فإن هناك معلومات رائجة تشير الى أنه قد تم العثور على بطاقات تعريف(هوية)جزائرية وشرائح هواتف محمولة تونسية علما وانه لم يتم الى حد هاته اللحظة القبض على اي عنصر من العناصر المسلحة.
وللتذكر فإن مواجهات جرت بعد ظهر يوم الاثنين بين عناصر من الحرس والجيش الوطنيين وهاته المجموعة المسلحة التى تسللت الى التراب التونسى من الاراضى الجزائرية مما اسفر عن وفاة الوكيل في الحرس الوطني أنيس الجلاصي.